الحقيقة

الحـقـيـقـة مـنـتـدى اسـلامـى
 
الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الطريقة الرفاعية والتشيع

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
مريم الحقيقة
Admin
avatar

عدد المساهمات : 855
تاريخ التسجيل : 25/05/2009

مُساهمةموضوع: الطريقة الرفاعية والتشيع   الأحد مارس 06, 2011 3:32 pm

الطـريقة الرفـاعية والتـشيع
تلتقي الطريقة الرفاعية مع التشيع في أمور كثيرة أهمها ما يلي

ـ1- جعل أحمد الرفاعي في المنزلة بعد الأئمة الاثني عشرة مباشرة


بالرغم من أن الرفاعية ينسبون إمامهم أحمد الرفاعي
إلى أنه من أولاد إبراهيم بن موسى الكاظمي بن جعفر الصادق بن محمد بن
الباقر بن زين العابدين علي بن الحسين بن علي رضي الله عنه (الطريقة
الرفاعية ص129)ـ
إلا أن الغريب حقاً أنهم يجعلون منزلته بعد منزلة الأئمة الاثني عشر
مباشرة، وهذا لا شك مبني على قول الإمامية في أن الأئمة الاثني عشر هم
وُرَّاثُ الدين، وأن إماميتهم بالنص، وجعل أحمد الرفاعي آتياً في المنزلة
بعد الإمام الثاني عشر الذي يزعم الشيعة أنه ابن سنتين أو ثلاث أو خمس على
خلاف بينهم وأنه دخل السرداب في سامراء سنة 206هـ وأنه مهدي آخر الزمان،
وأنه سيخرج ليملأ الدنيا عدلاً.. لا شك أن قول الرفاعية في أحمد الرفاعي
اعتراف منهم بهذه العقيدة التي يعتقد أهل السنة أنها من المفتريات
والمكذوبات وأن الحسن العسكري لم ينجب أحداً، وأن هذا المهدي لا وجود له
يقول الأستاذ محمد فهد الشقفة صاحب كتاب التصوف بين الحق والخلق: "لدى
تصفحي مواضيع كتاب بوارق الحقائق للرواس وجدت نقاطاً تحتاج إلى بيان شاف
إن كان لها بيان شاف-.. وقد علقت عليه بملاحظات"ـ
ثم ذكر المؤلف من هذه الملاحظات ما يلي
ـ"الأولى -يذكر ناشر هذا الكتاب ومحققه في ذيل صحيفة 141-142

ناقلاًعن (روضة العرفان) لمؤلفها السيد محمود أبو الهدى خليفة الرواس

قال
فيها: (الأئمة الاثنا عشر) رضي الله تعالى عنهم أئمة آل بيت الرسول صلى
الله تعالى عليه وسلم، تشمل إمامتهم كثيراً من المعاني اختلف فيها الفرق-
ثم بعد أن يذكر رأيين لفرقتين من الشيعة الاثني عشرية من هؤلاء الأئمة،
يقول: وأشرف المذاهب فيهم، مذهب أهل الحق من رجال الله العارفين فإنهم
يقولون: إن الأئمة الاثني عشر، هم أئمة العترة فكل واحد منهم إمام لآل في
زمانه، وصاحب مرتبة الغوثية المعبر عنها بالقطبية الكبرى، وهم

ـ 1- سيدنا أمير المؤمنين (علي بن أبي طالب) كرم الله وجهه

ـ 2 ـ والإمام الجليل ولده أبو محمد(الحسن)ـ

ـ 3- والإمام الشهيد (الحسين)ـ

ـ 4- والإمام زين العابدين (علي)ـ

ـ 5- والإمام (محمد الباقر)ـ

ـ 6- والإمام (جعفر الصادق)ـ

ـ 7- والإمام (موسى الكاظم)ـ

ـ 8- والإمام (علي الرضا)ـ

ـ 9- والإمام محمد (الجواد)ـ

ـ 10- والإمام (علي الهادي)ـ

ـ 11- والإمام (الحسن العسكري)ـ

ـ 12- والإمام (محمد المهدي) المنتظر الحجة، رضي الله عنهم جميعاً
الثانية- ويذكر أيضاً عن
(روضة العرفان) بعد ما تقدم في ذيل الصحيفة 142 تحت عنوان (تحفة): أن بعض
الأجلاء رأي الرسول عليه الصلاة والسلام في المنام وسأله عن الإمام السيد
أحمد الرفاعي رضي الله عنه، فقال له عليه الصلاة والسلام: هو ثالث عشر
أئمة الهدي من أهل بيتي

الثالثة- ويذكر الرواس
في صحيفة 212 من هذا الكتاب (بوارق الحقائق) أن الرسول عليه الصلاة
والسلام قال له: تمسك بولدي (أحمد الرفاعي) تصل إلى الله فهو سيد أولياء
أمتي بعد أولياء القرون الثلاثة وأعظمهم منزلة، ولا يجيء مثله إلى يوم
القيامة غير سميك (المهدي) بن العسكري" أ.هـ

ـ(التصوف بين الحق والخلق ص196)ـ


وهذه الملاحظات التي أوردها محمد فهد الشقفة نقلاً من كتاب بوارق الحقائق
للرواس الرفاعي لا تحتاج إلى مزيد شرح وإيضاح أن العقيدة الرفاعية هي عين
العقيدة الشيعية الإمامية حول الأئمة عموماً والإمام الغائب خصوصاً. وإن
كان الصيادي قد زعم تارة أن أحمد الرفاعي يأتي في المنزلة بعد المهدي
الغائب، وتارة يجعله مساوياً له

ـ2- إسناد الطريقة الرفاعية عن الإمام الغائب مهدي الشيعة المنتظر

وقد
جعل محمد الصيادي الرفاعي المتوفي سنة 1327هـ 1909م والذي يسمونه مجدد
الطريقة الرفاعية، والرفاعي الثاني، أحد أسانيده المزعومة في الطريقة إلى
المهدي الغائب منتظر الشيعة حيث يقول:
"لي
أربعة أسانيد في المصافحة الأول عن ابن عمي السيد إبراهيم الرفاعي المفتي
وسنده في المصافحة سنده في الإجازة إلى الإمام الأكبر سلطان الأولياء
مولانا السيد أحمد الكبير الرفاعي رضي الله عنه وهو صافح جده يوم مد اليد
والقصة أشهر من أن تذكر. والثاني عن ابن عمي وشيخي السيد عبدالله الراوي
الرفاعي وسنده أيضاً سند إجازته وهو يتصل بالإمام الكبير الرفاعي رضي الله
عنه وعنا به وهو قد صافح جده عليه الصلاة والسلام. والثالث عن حجة الله
الإمام المهدي ابن الإمام العسكري رضوان الله وسلامه عليهما في طيبة الطيبة
تجاه المرقد الأشرف المصطفوي وقال صافحت رسول الله صلى الله عليه وسلم
ودعا لي بخير. قال شيخنا (رضي الله عنه) ثم دعا لي الإمام المهدي رضوان
الله عليه بخير


قال والرابع عن الخضر عليه السلام صافحته سبعاً وثلاثين مرة آخر مرة منها
في مقام الشيخ معروف الكرخي (رضي الله عنه) ببغداد عصر يوم جمعة فقال
صافحت رسول الله صلى الله عليه وسلم وقال لي صافحت كفي هذه سرادقات عرش
ربي عز وجل" انتهى..
(المجموعة النادرة ص230،231)ـ
وهذا اعتراف صريح لعقيدة الشيعة في الأئمة الاثني عشر، وبالإمام الغائب المزعوم. فأي صلة أكبر من هذا بين الطريقة الرفاعية والتشيع

ـ3- وحدة الشعار بين الرفاعية والشيعة

وتلتقي
الطريقة الرفاعية أيضاً في شعار واحد مع التشيع وهو السواد، ولبس العمامة
السوداء.. يقول محمد مهدي الصيادي الرفاعي في كتاب قذلكة الحقيقة في
أحكام الطريقة: "المادة التاسعة عشرة في المائة الثالثة:لبس العمامة
السوداء، ولبس العمامة البيضاء وكلاهما سنة من سنن رسول الله صلى الله
عليه وسلم ولهذا كان زي إمامنا في طريقتنا السيد أحمد الرفاعي رضي الله
عنه وعنا به العمامة السوداء فهي خرقته المباركة"!! ـ
(الطريقة الرفاعية ص126)ـ فاختيار اللون الأسود ليكون الخرقة والشعار لا شك أنه توافق ظاهر آخر مع الشيعة الذين جعلوا هذا اللون شعاراً لهم

ـ4- الخلوة الأسبوعية

ومن
مشاعر الطريقة الرفاعية الخاصة الخلوة الأسبوعية في كل عام، وابتداء
دخلوها في اليوم الثاني من عاشوراء يعني الحادي عشر من محرم، وقد جعلوها
شرطاً لكل من انتسب إلى هذه الطريقة، وطعامها خال من كل ذي روح (الطريقة
الرفاعية ص115)ـ ولا شك أن هذا التوقيت السنوي ليس اختياره عبثاً، لأنه
يأتي بعد المشاعر الخاصة للشيعة رأساً

ـ5- ادعاء الاختصاص بالرحمة

يدعي
الصياد وهو المؤسس الثاني للطريقة الرفاعية أنه مختص برحمة الله، ووارث
رسول الله، والمختار من الله الذي كشف له الغيب، وعرف أسرار الرموز
القرآنية، وباطن القرآن، وأنه كنز الفيوضات المحمدية، وأنه إمام الوقت،
والإمامية تظل فيه وفي أعقابه إلى يوم القيامة.. وهذه الدعاوي جميعاً هي من
دعاوي الشيعة في أئمتهم وهذه بعض نصوص عباراته في ذلك
يقول الصيادي الرفاعي:
ـ"فأهل الاختصاص
جذبتهم يد المشيئة الربانية، بمحض الفضل والعناية الصمدانية، إلى أقصى
المراتب العلية، وهذا المنح الباهر، والفضل الوافر، هو يوم حصتي، ومنصته
منصتي، أقامني الله في هذه المنزلة إماماً، واختارني لرتبة هذه الخصوصية
ختاماً، وكشف لي مخبآت الغيب باطلاع من كرمه، وجليل نعمه، ففهمت أسرار
الرموز الفرقانية، وسبرت خفايا دقائق البطون القرآنية ولم تبرح تترقى همتي
بكشف تلك الحجب اللطيفة، وبشق ديباجات هاتيك المحاضر الشريفة، فأنا اليوم
ولربي الحمد والشكر وله الإحسان والبر، كنز الفيوضات الطاهرة المحمدية،
وسجل العلوم المقدسة النبوية، وهذه النوبة نوبتي، تتقلب في ورّاث منزلتي،
وخدام قدمي إلى ما شاء الله، بهذا بشرت من صاحب الوعد الصادق، وقرأته في
صحف الرموزات العلوية التي طفحت بفائق الحقائق، سينشر علم ظهور حالي بعد
هذا الخفاء في الأكوان، ويبرز بروز الشمس من بطن ليل الطمس للعيان، وتعكف
على بابي القلوب والأرواح، ويسري سر إرشادي في الجبال والأودية والبطاح،
ولم يمسس شأن نهجي المبارك غبار دنيوي، ولم يرجع منه حرف إلى قصد نفساني،
بل كله لله، على منهاج رسول الله، عليه صلوات الله، لا يعبأ معناه بحال من
أحوال هذه الدنيا الدنية


ولا يلتفت قائد حاله إلى مظاهرها الزائلة المطوية، وقد تفرغ رجال وراثتي
حال النبي في الأمة، وتقوم بأطوار السادة القادة الأئمة، ومن رجالي وجه
مولاي علي أمير المؤمنين، صهر النبي الأمين، الأسد البطين، ليث العرين،
ولي هذا الخط الذي سيبرز، وكأني أراه على يد عبد يحبه الله ورسوله، ويحب
الله ورسوله، من البيت الفاطمي، والفرع الأمدي، خزامي الفصيلة، خالدي
القبيلة، يجدد المجد العلوي، ويرفع قواعد البيت الرفاعي، ويمهد فخار
العنصر الصيادي، ينبلج شارق طالعه قرب متكين، فيقوم كما أنا حيرة
للمفتونين، وجاذبة للموفقين، ويترعرع مجده في ساحة الظهور، فيرتقي إلى
الشهباء، ثم إلى فروق، وبها تظهره لوامع بروق، وفي بحبوحة تلك الترقيات،
وسمو هاتيك المنصات، فالمفتون قادح، والمأمون مادح ونور الله ساطع، وفي
فضاء الوجودات لامع، وما النصر إلا من عند الله، يريدون أن يطفئوا نور
الله بأفواههم ويأبى الله، ويقبل عليه من ارتضيناه وأعناه، وأسعفناه بمدد
واجتذبناه، ولا يزال الأمر منبلج المظهر، ولذكر الله أكبر
" أ.هـ منه بلفظه
ولا يخفى على القارئ اللبيب كلمات هذا الصيادي أن وارثه سيجدد المجد
العلوي، وأنه من البيت الفاطمي.. فكلها عبارات تنبئ عن المقصد والمعتقد
ولعلنا لا نستغرب بعد ذلك ممن ترجم لهذا الصيادي الرفاعي بعد موته فقال
عنه"قام السيد أبو الهدى رحمه الله مدة حياته الكريمة بأعمال جليلة نافعة
ومآثر حميدة طيبة تبقى شافعة له عند ربه يوم اللقاء، وأعماله كانت منصبة
على تعمير الأضرحة لآل البيت الكرام"ـ

ـ (المجموعة النادرة ص37،38)ـ











للشيخ/ عبدالرحمن عبدالخالق






الموضوع الأصلي: الطـريقة الرفـاعية والتـشيع || الكاتب: حفيدة الفاروق || المصدر: ملتقى السنة
www.soonaa.com

----------------------


[center]http://www.soonaa.com/vb/external.php?type=rss

http://www.soonaa.com/vb/external.php?type=rss2

http://www.soonaa.com/vb/external.php?type=xml

http://www.soonaa.com/vb/archive/index.php

http://www.soonaa.com/vb/external.php?type=html

http://www.soonaa.com/sitemap.xml
[/center]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.soonaa.com/vb/index.php
 
الطريقة الرفاعية والتشيع
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الحقيقة :: ۩۩ الفرق والأديان ۩۩ :: ۩۩ الفـرق والأديـان ۩۩-
انتقل الى: