الحقيقة

الحـقـيـقـة مـنـتـدى اسـلامـى
 
الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 السحر والساحر

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
مريم الحقيقة
Admin
avatar

عدد المساهمات : 855
تاريخ التسجيل : 25/05/2009

مُساهمةموضوع: السحر والساحر   الأربعاء سبتمبر 15, 2010 9:25 am

الساحر السحر

هل يجوز شرعاً العلاج من السحر إن وجد على أيدي غير المسلمين وبغير كتاب الله (قساوسة أو رهبان ) وما هي أعراض السحر كي نتأكد؟.


http://www.soonaa.com/vb/showthread.php?t=2572

الجواب :
الحمد لله
أولاً:
أعراض السحر والمس والعين متشابهة ، وربما يتميز السحر بما يلي :




1 - ضيق شديد عند دخول المنزل ، ولا يحصل هذا في غيره .

2 - بكاء لا إرادي ، دون سبب ، أو ضحك .

3 - مغص شديد وآلام في البطن غير عضوية ويحصل أحياناً التقيؤ .

4 - كراهية الذكر والعبادة .

5 - كراهية شديدة للزوج دون سبب .

6 - رؤية أحد الزوجين للآخر على شكل قبيح خلاف الواقع .

7 - محبة شديدة للزوجة من قبل الزوج حتى يصبح هو نتيجة لذلك كالأداة في يدها .

8 - التأثر من آيات السحر أكثر من غيرها وبصورة واضحة .

انتهى نقلاً عن "المنهج الربّاني في علاج السحر والعين والمس الشيطاني" لعبد الفتاح عبد الغني الهمص.
وسبق في جواب السؤال رقم (125543) ذكر أعراض المس والعين .

ثانياً:

يشترط في الراقي أن يكون مسلماً صالحاً سليم المعتقد ، ولا يجوز أخذ الرقية على يد كافر أو مبتدع ، لأنه لا يؤمن استعمالهما للسحر ، واتصالهما بالشياطين . ولا يجوز الذهاب للكنيسة أو الرجوع للقساوسة والرهبان لفك السحر ؛ لما ذكرنا ، وقد ثبت أنهم يستخدمون السحر ويسلطون الجان في بعض البلدان لأذية المسلمين أولاً ، ثم استدراجهم للذهاب إلى كنائسهم للعلاج منه .
وقد ذكر أهل العلم أنه يشترط في الرقية أن تكون بكلام مفهوم خال من الشرك أو الاستعانة بالشياطين وذكر أسمائهم ، فلا تجوز الرقية بالتمتمة والكلام غير المفهوم ، أو بما اشتمل على دعاء عيسى عليه السلام أو مريم ، فإن ذلك من الشرك الأكبر .
وقد رخص بعض أهل العلم في رقية الكتابي للمسلم إذا رقاه بذكر الله أو بما في كتابهم مما لا شرك فيه .
قال الحافظ ابن حجر العسقلاني رحمه الله : " وقال الربيع : سألت الشافعي عن الرقية فقال لا بأس أن يرقى بكتاب الله وما يعرف من ذكر الله . قلت : أيرقى أهل الكتاب المسلمين ؟ قال : نعم ، إذا رقوا بما يعرف من كتاب الله وبذكر الله . انتهى . وفي الموطأ أن أبا بكر قال لليهودية التي كانت ترقي عائشة : ارقيها بكتاب الله " .
وقال : "وقال المازري اختُلف في استرقاء أهل الكتاب فأجازها قوم وكرهها مالك لئلا يكون مما بدلوه" انتهى من "فتح الباري" (10/ 197) .
وقال الدكتور على بن نفيع العلياني : " وفى قول أبي بكر الصديق رضي الله عنه: (ارقيها بكتاب الله) ، يعني ارقيها بكتاب الله بما في التوراة. وفى هذا دلالة على أن اليهود إنما يغيرون الأحكام والعقائد ، وأما الرقى ، فإنهم لم يغيروها حفاظاً على فائدتها. فإنها إذا غيرت لا تنفع، هذا الذي يظهر، والله أعلم. وإلا لو كانت مما دخله التحريف لما أمنها أبو بكر الصديق على الرقية " انتهى من "الرقى على ضوء عقيدة أهل السنة والجماعة" ص/ 8
وهذا يختلف عما يحدث اليوم من الذهاب إلى الكنيسة ، وكلام القسيس بكلام غير مفهوم ، واستعانته بعيسى ومريم ، فإن الذهاب إلى هؤلاء محرم ولا شك.
وينظر جواب السؤال رقم (13792) ورقم (7874) ورقم (11290) .
ولا ينبغي أن يشغل الإنسان نفسه بما يمر به هل هو سحر أو مس أو عين ، بل إن أحس بشيء من هذه الأعراض بادر للرقية ، ففي ذلك الخير إن شاء الله .
ويمكنك الاستفادة من موقع الشيخ عبد الله السدحان حفظه الله :
http://www.shefaa.net/forum/forumdisplay.php?f=4
والله أعلم .

الإسلام سؤال وجواب
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.soonaa.com/vb/index.php
 
السحر والساحر
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الحقيقة :: ۩۩ القــســم الاســـلامـــى ۩۩ :: ۩۩ الـعقـيدة الاسـلامـيـة ۩۩-
انتقل الى: